هل كان والد النبي إبراهيم (عليه السلام) موحداً؟ 

( القسم : الشيخ جوادي آملي )

السؤال : هل كان والد النبي إبراهيم (عليه السلام) موحداً؟


الجواب :

  إن عنوان «الأب» كما يطلق على الأب فإنه يطلق على غيره كالعمّ أيضاً، و هذا هو منشأ الترديد في قضية النبي إبراهيم من أن أبوه هل كان آزر عابد الوثن أم لا. فالذي يظهر من الآية «و إذ قال إبراهيم لأبيه آزر أتتخذ أصناماً آلهة»(1)، و الآيات 42 من سورة مريم، و 52 من سورة الأنبياء، و 70 من سورة الشعراء، و 85 من سورة الصافات، و 26 من سورة الزخرف، و 114 من سورة التوبة و غيرها، أن أبا النبي إبراهيم لم يكن موحداً؛ أما أن هذا الأب هل هو نفس الوالد أم غيره، وهل أن والد النبي إبراهيم هل كان موحداً أم لا، فلا يمكن استظهار أي واحد من هذين المطلبين من الآيات المشتملة على عنوان «الأب»؛ و لكن يمكن استنباط كلا المطلبين من آية أخرى متضمنة لكلمة الوالد لا كلمة «الأب»؛ فيمكن معرفة أن آزر عابد الوثن لم يكن والد النبي إبراهيم، و أن الشخص الآخر الذي هو والد النبي إبراهيم و الذي لم يذكر اسمه في القرآن، كان موحداً، لا مشركاً؛ فقد قال الله: أ- «و ما كان للنبي و الذين آمنوا أن يستغفروا للمشركين و لو كانوا أولي قربى»(2). ب- «و ما كان استغفار إبراهيم لأبيه إلا عن موعدة وعدها إياه فلما تبيّن له أنه عدو لله تبرأ منه»(3)، أي لم يستغفر له بعد ذلك. ج- قال النبي إبراهيم (عليه السلام) في دعاء له في عهد الكبر و في أواخر حياته: «ربنا اغفر لي و لوالديّ و للمؤمنين يوم يقوم الحساب»(4). من هنا يمكن استنباط المطلبين المشار إليهما: أحدهما هو أن آزر عابد الوثن لم يكن والد النبي إبراهيم؛ لأنه تبرأ من آزر بعد أن تبين له شركه و عداؤه مع الله، و لم يستغفر له بعد ذاك، و المطلب الآخر أنه استغفر لوالديه في عهد الكبر، فيظهر أنهما كانا يستحقان الاستغفار؛ أي كانا كسائر المؤمنين من أهل الإيمان لا من أهل الشرك.

____________________

1- سورة الأنعام، الآية 74.

2- سورة التوبة، الآية 113.

3- سورة التوبة، الآية 114.

4- سورة إبراهيم، الآية 41.

تسنيم (التسنيم)، ج 1، ص 117. 



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   التاريخ : 2011 / 03 / 01   ||   القرّاء : 3188  


 
 

  القرآن الكريم :
  • حول علوم القرآن
  • حول القرآن وتفسيره
  • حول حفظ القرآن
  • حول علم التجويد
  • أسئلة عامة
  • حول المفاهيم القرآنية
  • الصوت
  • النغم
  • المؤسسات القرآنية والمجتمع
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي
  • السيد السيستاني
  • السيد الخامنئي
  • الشيخ مكارم الشيرازي
  • السيد صادق الروحاني
  • السيد محمد سعيد الحكيم
  • السيد كاظم الحائري
  • الشيخ الوحيد الخراساني
  • الشيخ إسحاق الفياض
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي
  • السيد صادق الشيرازي
  • الشيخ لطف الله الصافي
  • الشيخ جعفر السبحاني
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي
  • الشيخ جوادي آملي
  • السيد محمود الشاهرودي
  • السيد الامام الخميني
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



  أليست الرواية تتعارض مع مسلمات الإمامية، من أن الباري عز وجل لا يحدّه حد؟

 ما المقصود بالعرش وما المقصود بالثمانية ؟

  سؤال يتعلق بمكان السماوات نتيجة لحديث المعراج

 تفسير الآية الكريمة: {أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالْآَخِرَةِ فَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلَا هُمْ يُنْصَرُونَ} [سورة البقرة: 86]

 ما هي حقيقة القلوب، هل هي المضغة والعضلة الموجودة في جسم الإنسان أم هي شيء معنوي، وإذا كانت كذلك فلماذا نسبت إلى الصدور؟

 لماذا قال في القرآن الكريم: {الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ} [سورة الماعون/ 5]، ولم يقل: في صلاتهم؟

 الملعونون بالقرآن الكريم؟

 لماذا ندعو فلا يستجاب لنا؟

 ما هي كيفية الصلاة على النبي (ص) كما بيّنها القرآن الكريم والسنة الشريفة؟

 الفرق بين القرآن والحديث القدسي

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :

  

  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 مِن أين جاءتنا شبهة تحريف القرآن الكريم ؟

 هل أن البسملة جزء من كل سورة؟

 وقت غروب الشمس في القرآن

 ما هو المراد بالتفقه الوارد في القرآن و الروايات؟

 ما رأي الشيعة في القرآن الموجود المتداول حاليّاً ؟

 في رأيكم من الذين أصواتهم بعيدة عن الحزن من القراء المعروفين؟

 ما هو السبب وراء عبادة الاصنام؟

 ما معنى قوله تعالى: {وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ} [النساء: 36]؟

 هل الجنة التي وعدنا بها هي جنّة آدم (ع) وهي مخلوقة ؟

 القرآن الكريم، حادث أم قديم؟

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net