00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (11)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (61)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (8)
  • الحفظ (15)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (2)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (30)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (23)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (70)
  • الورش والدورات والندوات (60)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (150)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (164)
  • الفقه وآيات الأحكام (10)
  • القرآن والمجتمع (68)
  • القصص القرآني (40)
  • قصص الأنبياء (ع) (23)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (13)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (34)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (96)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (41)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (1)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير السور والآيات .

              • الموضوع : الإمام الحسين (عليه السّلام) في القرآن (2 ) .

الإمام الحسين (عليه السّلام) في القرآن (2 )

الشجرة الطيّبة:

﴿ألَمْ تَرَ كيف ضرَبَ اللهُ مَثَلاً كلمةً طيّبةً كشجرةٍ طيّبةٍ أصلُها ثابتٌ وفرعُها في السماء﴾ (53)

16 ـ جماعةٌ من أصحابنا، عن محمّد بن همّامٍ، عن جعفرٍ الفزاري، عن جعفر بن إسماعيل الهاشمي، عن خاله محمّد بن عليٍّ، عن عبد الرحمن بن حمّادٍ، عن عمر بن يزيد السابري قال: سألتُ أبا عبد الله (عليه السّلام) عن هذه الآية: ﴿أصلُها ثابتٌ وفرعُها في السماء﴾، قال: أصلها رسولُ الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم)، وفرعها أمير المؤمنين (عليه السّلام)، والحسن والحسين ثمرها، وتسعةٌ من ولد الحسين أغصانها، والشيعة ورقها.. واللهِ إنّ الرجل منهم ليموت فتسقط ورقةٌ من تلك الشجرة". قلتُ: قوله (عزّ وجلّ): ﴿تُؤتي أُكُلَها كلَّ حينٍ﴾؟ قال: "ما يخرج من علم الإمام إليكم في كلّ حجٍّ وعمرة" (54)

* * *

المتوسّمون:

﴿إنَّ في ذلك لآياتٍ للمُتَوَسِّمين﴾ (55)

17 ـ تميمٌ القرشي، عن أبيه، عن أحمد بن عليٍّ الأنصاريّ، عن الحسن بن الجهم قال: حضرتُ مجلس المأمون يوماً وعنده عليّ بن موسى الرضا (عليه السّلام) وقد اجتمع الفقهاء وأهل الكلام من الفرق المختلفة، فسأله بعضهم فقال له: يا ابن رسول الله، بأيّ شيءٍ تصحّ الإمامة لمدّعيها؟ قال: "بالنصّ والدلائل"، قال له: فدلالة الإمام فيما هي؟ قال: "في العلم واستجابة الدعوة"، قال: فما وجه إخباركم بما يكون؟ قال: "ذلك بعهدٍ معهودٍ إلينا من رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم)"، قال: فما وجه إخباركم بما في قلوب الناس؟ قال (عليه السّلام): "أما بلغك قول الرسول (صلّى الله عليه وآله وسلّم): اتّقوا فراسة المؤمن فإنّه ينظر بنور الله"؟ قال: بلى، قال: "فما من مؤمن إلاّ وله فراسةٌ ينظر بنور الله على قَدْر إيمانه ومَبْلَغ استبصاره وعلمه، وقد جمع الله للأئمّة منّا ما فرّقه في جميع المؤمنين، وقال (عزّ وجلّ) في كتابه: ﴿إنَّ في ذلك لآياتٍ للمُتوسِّمين﴾ (56)، فأوّل المتوسّمين رسول الله (صلّى الله عليه وآله)، ثمَّ أمير المؤمنين (عليه السّلام) من بعده، ثمّ الحسن والحسين والأئمّة من وُلْد الحسين إلى يوم القيامة" (57).

* * *

أهل الذِّكر:

﴿وما أرسَلْنا مِن قَبْلِكَ إلاّ رجالاً نُوحي إليهم فاسألوا أهلَ الذِّكْرِ إن كنتم لا تعلمون﴾ (58)

18 ـ عن ابن عبّاسٍ في قوله تعالى: ﴿فاسألوا أهلَ الذِّكْر...﴾، قال: هو محمّدٌ وعليٌّ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السّلام)، وهم أهل الذكر والعلم والعقل والبيان، وهم أهل بيت النبوّة ومعدن الرسالة ومختَلَف (59) الملائكة، والله ما سُمِّي المؤمن مؤمناً إلاّ كرامةً لأمير المؤمنين (عليه السّلام) (60).

* * *

المصلّون المرحومون:

﴿وأْمُرْ أهلَكَ بالصلاةِ واصْطَبِرْ عليها لا نسئلُك رِزقاً نحنُ نَرزُقُك والعاقبةُ للتقوى﴾ (61)

19 ـ محمّد بن العبّاس، عن عبد العزيز بن يحيى، عن محمّد بن عبد الرحمن بن سلام، عن عبد الله بن عيسى بن مصقلة القمّي، عن زرارة، عن أبي جعفرٍ، عن أبيه (عليه السّلام) في قول الله (عزّ وجلّ): ﴿وأمرْ أهلَك بالصلاةِ واصطبرْ عليها﴾، قال: "نزلت في عليٍّ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السّلام)، كان رسولُ الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) يأتي باب فاطمة كلّ سَحْرةٍ فيقول: السلام عليكم أهلَ البيت ورحمة الله وبركاته، الصلاةَ يرحمكمُ الله، إنّما يُريد اللهُ لِيُذهِبَ عنكمُ الرجسَ أهلَ البيتِ ويُطهِّرَكُم تطهيراً" (62).

* * *

المؤمنون المفلحون:

﴿قد أفلح المؤمنون﴾ (63)

20 ـ قال محمّد بن العبّاس (رحمه الله): حدّثنا محمّد بن همّامٍ، عن محمّد بن إسماعيل، عن عيسى بن داود، عن الإمام موسى بن جعفرٍ (عليه السلام) في قول الله (عزّ وجلّ): ﴿قد أفلحَ المؤمنون * الّذين هُم في صَلاتِهم خاشعون﴾ ـ إلى قوله ـ ﴿الّذين يَرثون الفِردوسَ هم فيها خالدون﴾، قال: "نزلت في رسول الله وفي أمير المؤمنين وفاطمة والحسن والحسين (صلوات الله عليهم أجمعين)" (64)

* * *

هم الفائزون:

﴿إنّي جَزَيتُهمُ اليومَ بما صَبروا إنّهم همُ الفائزون﴾ (65)

21 ـ سفيان الثوري، عن منصورٍ، عن إبراهيم، عن علقمة، عن ابن مسعودٍ في قوله تعالى: ﴿إنّي جَزَيتُهمُ اليومَ بما صبروا﴾، يعني: صبر عليّ بن أبي طالبٍ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السّلام) في الدنيا على الطاعات وعلى الجوع وعلى الفقر، وصبروا على البلاء لله في الدنيا، إنّهم همُ الفائزون (66)

* * *

أَذِن الله لبيوت أهل البيت أن تُرفع:

﴿في بُيوتٍ أذِنَ اللهُ أن تُرفَعَ ويُذْكَرَ فيها آسمُه يُسبِّح له فيها بالغُدوِّ والآصال﴾ (67)

22 ـ محمّد بن العبّاس، عن محمّد بن همّامٍ، عن محمّد بن إسماعيل، عن عيسى بن داود قال: حدّثنا الإمام موسى بن جعفرٍ، عن أبيه (عليه السّلام) في قول الله (عزّ وجلّ): ﴿في بيوتٍ أذِنَ اللهُ أن تُرفَع ويُذْكَرَ فيها اسمُه يُسبِّحُ له فيها بالغُدوِّ والآصالِ * رجالٌ...﴾، قال: "بيوت آل محمّدٍ (صلّى الله عليه وآله وسلّم)؛ بيت عليٍّ وفاطمة والحسن والحسين وحمزة وجعفرٍ (عليهم السّلام)"، قلت: بالغُدوّ والآصال (68)؟ قال: "الصلاة في أوقاتها" (69).

* * *

فجعله نَسَباً وصِهراً:

﴿وهو الّذي خلَقَ مِن الماءِ بَشَراً فجَعَله نَسَباً وصِهْراً وكان ربُّك قديراً﴾ (70)

23 ـ عليّ بن محمّد بن مخلدٍ الجعفي معنعناً، عن ابن عبّاسٍ (رضي الله عنه) في قول الله تعالى: ﴿وهو الّذي خلَقَ من الماء بشَراً فجعَلَه نَسَباً وصِهَراً﴾، قال: خلق اللهُ نطفةً بيضاء مكنونةً، فجعلها في صلب آدم، ثمّ نقلها من صلب آدم إلى صلب شيث، ومن صلب شيث إلى صلب أنوش، ومن صلب أنوش إلى صلب قينان.. حتّى توارثتها كرام الأصلاب وفي مطهّرات الأرحام، حتّى جعلها الله في صلب عبد المطّلب، ثمّ قسمها نصفين، فألقى نصفها إلى صلب عبد الله ونصفها إلى صلب أبي طالبٍ، وهي سلالةٌ، فولد من عبد الله محمّداً ومن أبي طالبٍ عليّاً (عليهما الصلاة والسّلام)، فذلك قول الله تعالى: ﴿وهو الّذي خلق من الماء بشراً فجعله نسباً وصهراً﴾، وزوّج فاطمة بنت محمّدٍ [عليّاً]، فعليٌّ من محمّد ومحمّدٌ من عليٍّ، والحسن والحسين وفاطمة نسبٌ وعليٌّ الصهر (71)

24 ـ ابن عبّاس وابن مسعودٍ وجابرٌ والبراء وأنسٌ وأُم سلمةٍ والسدي وابن سيرين والباقر (عليه السّلام) في قوله تعالى: ﴿ وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنْ الْمَاءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً ﴾، قالوا: هو محمّدٌ وعليٌّ والحسن والحسين (عليهم السّلام) (72).

* * *

واجعلنا للمتّقين إماماً:

﴿والّذين يقولون ربَّنا هَبْ لنا مِن أزواجِنا وذُريّاتِنا قُرّةَ أعْيُنٍ واجعَلْنا للمتّقين إماماً﴾ (73)

25 ـ محمّد بن العبّاس، عن محمّد بن القاسم بن سلامٍ، عن عبيد بن كثيرٍ، عن الحسين بن مزاحمٍ، عن عليّ بن زيدٍ الخراساني، عن عبدالله بن وهبٍ الكوفي، عن أبي هارون العبدي، عن أبي سعيدٍ الخدري في قول الله (عزّ وجلّ): ﴿ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَاماً ﴾، قال رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) لجبرئيل: «مِن أزواجِنا»، قال: خديجة، قال: «وذريّاتِنا»، قال: فاطمة، قال: «قُرّةَ أعينٍ»، قال: الحسن والحسين، قال: «واجعلنا للمتّقين إماماً»، قال: عليّ بن أبي طالبٍ (صلوات الله عليهم أجمعين) (74)

* * *

يُجزَون الغُرفة بما صبروا:

﴿أُولئك يُجْزَون الغُرْفةَ بما صبروا ويُلَقَّون فيها تحيّةً وسلاماً﴾ (75).

26 ـ عن سعيد بن جبيرٍ في قوله تعالى: ﴿أُولئك يُجزَون الغرفةَ بما صبروا﴾؛ يعني: عليّ بن أبي طالبٍ والحسن والحسين (عليهم السّلام) وفاطمة، ﴿ويُلَقَّوْن فيها تحيّةً وسلاماً * خالدين فيها حَسُنتْ مُستقرّاً ومُقاماً﴾ (76).

* * *

عباد الله المصطفَون:

﴿قُلِ الحمدُ للهِ وسلامٌ على عبادِه الّذين آصطفى ءآللهُ خيرٌ أمّا يشركون﴾ (77)

27 ـ أبو صالح عن ابن عبّاسٍ في قوله تعالى: ﴿قُلِ الحمدُ لله وسلامٌ على عبادِه الّذين اصطفى﴾؛ قال: هم أهل بيت رسول الله (صلّى الله عليه وآله): عليّ بن أبي طالبٍ وفاطمة والحسن والحسين وأولادهم إلى يوم القيامة، هم صفوة الله وخيرته من خلقه (78)

* * *

اُولو الأرحام:

﴿النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُو الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلاَّ أَنْ تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُمْ مَعْرُوفاً كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُوراً﴾ (79)

28 ـ حدّثنا أبي (رضي الله عنه)، قال: حدّثنا سعد بن عبد الله، عن أحمد بن محمّد بن عيسى، عن محمّد بن أبي عُميرٍ، عن عمر بن أُذينة، عن أبان بن أبي عيّاشٍ، عن سليم بن قيسٍ الهلالي، [وحدّثنا محمّد بن الحسن بن الوليد (رضي الله عنه)، قال: حدّثنا محمّد بن الحسن الصفّار، عن يعقوب بن يزيد وإبراهيم بن هاشمٍ جميعاً، عن حمّاد بن عيسى، عن إبراهيم بن عمر اليماني، عن أبان بن أبي عيّاشٍ، عن سليم بن قيسٍ الهلالي] (80) قال: سمعت عبد الله بن جعفرٍ الطيّار يقول: كنّا عند معاوية أنا والحسن والحسين وعبد الله بن عبّاس وعمر بن أبي سلمة وأُسامة بن زيدٍ، جرى بيني وبين معاوية كلامٌ، فقلت لمعاوية: سمعتُ رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) يقول: "أنا أولى بالمؤمنين من أنفسهم، ثمّ أخي عليّ بن أبي طالبٍ (عليه السّلام) أَولى بالمؤمنين من أنفسهم، فإذا استُشهد عليٌّ فالحسنُ بن عليٍّ أَولى بالمؤمنين من انفسهم، ثمّ ابنه الحسين بعدُ أولى بالمؤمنين من أنفسهم، فإذا استشهد فابنه عليّ بن الحسين الأكبر أولى بالمؤمنين من أنفسهم، ثمّ ابنه محمّد بن عليٍّ الباقر أولى بالمؤمنين من أنفسهم.. وستدركه يا حسين! ثمّ تكمّله اثني عشر إماماً تسعةً من ولد الحسين (رضي الله عنه).

قال عبد الله بن جعفرٍ: ثم استشهدتُ الحسن والحسين وعبد الله بن عبّاسٍ وعمر بن أبي سلمة وأُسامة بن زيدٍ، فشهدوا لي عند معاوية.

قال سليم بن قيس الهلالي: وقد سمعتُ ذلك من سلمان وأبي ذرٍ والمقداد، وذكروا أنّهم سمعوا ذلك من رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) (81)

29 ـ محمّد بن عبد الله بن المطّلب الشيباني، عن محمّد بن هارون الدينوري، عن محمّد بن العبّاس المصري، عن عبد الله بن إبراهيم الغفاري، عن حريز بن عبد الله الحذّاء، عن إسماعيل بن عبد الله قال: قال الحسين بن عليٍّ (عليه السّلام): "لمّا أنزل الله (تبارك وتعالى) هذه الآية: ﴿ وَأُوْلُو الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ ﴾؛ سألتُ رسولَ الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) عن تأويلها، فقال: والله ما عنى بها غيركم، وأنتم أُولو الأرحام، فإذا متُّ فأبوك عليٌّ أولى بي وبمكاني، فإذا مضى أبوك فأخوك الحسن أولى به، فإذا مضى الحسن فأنت أولى به. قلتُ: يا رسول الله، فمَن بعدي أولى بي؟ فقال: ابنك عليٌّ أولى بك مِن بعدك، فإذا مضى فابنه محمّد أولى به من بعده، فإذا مضى محمّدٌ فابنه جعفرٌ أولى به بمكانه من بعده، فإذا مضى جعفرٌ فابنه موسى أولى به من بعده، فإذا مضى موسى فابنه عليٌّ أولى به من بعده، فإذا مضى عليٌّ فابنه محمّدٌ أولى به من بعده، فإذا مضى محمّدٌ فابنه عليٌّ أولى به من بعده، فإذا مضى عليٌّ فابنه الحسن أولى به من بعده، فإذا مضى الحسن وقعت الغَيبة في التاسع من ولدك، فهذه الأئمّة التسعة من صلبك أعطاهم الله علمي وفهمي، طينتهم من طينتي، ما لقومٍ يؤذونني فيهم لا أنالهم الله شفاعتي" (82)

* * *

التطهير الإلهي:

﴿إنّما يُريدُ الله لِيُذهِبَ عنكمُ الرِّجسَ أهلَ البيتِ ويُطهّرَكُم تطهيراً﴾ (83)

30 ـ حدّثنا جعفر بن محمّد بن مسرورٍ (رحمه الله) قال: حدّثنا الحسين بن محمّد بن عامرٍ عن المعلّى البصري، عن جعفر بن سليمان، عن عبد الله بن الحكم، عن أبيه، عن سعيد بن جبيرٍ، عن ابن عبّاس قال: قال النبيّ (صلّى الله عليه وآله): "إنّ عليّاً وصيّي وخليفتي، وزوجته فاطمة سيّدة نساء العالمين ابنتي، والحسن والحسين سيّدا شباب أهل الجنّة ولداي، مَن والاهم فقد والاني، ومن عاداهم فقد عاداني، ومن ناواهم فقد ناواني، ومن جفاهم فقد جفاني، ومن برّهم فقد برّني، وصَلَ اللهُ مَن وصلهم وقطع من قطعهم، ونصر من أعانهم وخذل من خذلهم. اللّهم من كان له من أنبيائك ورسلك ثقلٌ وأهل بيتٍ، فعليٌّ وفاطمة والحسن والحسين أهل بيتي وثقلي، فأذْهِبْ عنهم الرجس وطهّرهم تطهيراً" (84)

31 ـ حدّثونا عن أبي بكرٍ السبيعي قال: أخبرنا أبو عروبة الحرّاني، قال: حدّثنا ابن مصفّى، قال: حدّثنا عبد الرحيم بن واقدٍ، عن أيّوب بن سيّارٍ، عن محمّد بن المنكدر، عن جابرٍ قال: نزلت هذه الآية على النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وليس في البيت إلاّ فاطمة والحسن والحسين وعليّ، ﴿ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً ﴾، فقال النبيّ (صلّى الله عليه وآله): "اللّهم هؤلاء أهلي" (85)

32 ـ فراتٌ قال: حدّثني عبيد بن كثيرٍ معنعناً عن أبي عبد الله الجَدَلي قال: دخلتُ على عائشة، فقلت: أين نزلت هذه الآية؛ ﴿ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً﴾؟ قالت: نَزلت في بيت أُمّ سلمة. قالت أُمّ سلمة: لو سألتَ عائشة لحدّثتك أنّ هذه الآية نزلت في بيتي، قالت: بينما رسول الله (صلّى الله عليه وآله) في البيت إذ قال: "لو كان أحدٌ يذهب فيدعو لنا عليّاً وفاطمة وابنيها [ابنيهما]"، قالت: فقلت: ما أجد غيري. قالت: فدفعت وجئت [فجئت] بهم جميعاً.. فجلس عليٌّ بين يديه، وجلس الحسن والحسين عن يمينه وشماله، وأجلس فاطمة خلفه، ثمّ تجلّل بثوبٍ خيبريٍّ، ثمّ قال: "نحن جميعاً إليك"، فأشار رسول الله (صلّى الله عليه وآله) ثلاث مرّاتٍ: "إليك لا إلى النار، ذاتي وعترتي وأهل بيتي من لحمي ودمي". قالت أُمّ سلمة: يا رسول الله، أدخلني معهم، قال: "يا أمّ سلمة، إنّكِ من صالحات أزواجي، ولا يدخل الجنّة في هذا المكان إلاّ منّي". قالت: ونزلت هذه الآية: ﴿ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمْ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً ﴾ (86)

* * *

أصحاب المودة الواجبة:

﴿قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى وَمَنْ يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْناً إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ شَكُورٌ﴾ (87)

33 ـ بطرقٍ مختلفة، عن الحسين الأشقر، عن قيس بن الربيع، عن الأعمش، عن سعيد بن جبيرٍ، عن ابن عبّاسٍ (رضي الله عنه) قال: لمّا نزلت الآية: ﴿قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى﴾ قالوا [قلت]: يا رسول الله ، مَن قرابتك الّذين وجبت [افترض الله] علينا مودّتهم؟ قال: "عليٌّ وفاطمة وولْدُهما" ثلاث مرّات يقولها (88).

34 ـ ومن ذلك ما رواه أحمد بن حنبل في مسنده بإسناده إلى سعيد بن جبيرٍ، عن ابن عبّاسٍ قال: لمّا نزل قوله تعالى: ﴿ قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى ﴾ قالوا: يا رسول الله، مَن قرابتُك الّذين وجبَتْ مودّتُهم؟ قال: "عليٌّ وفاطمة وابناهما". رواه الثعلبي في تفسيره، في تفسير هذه الآية بهذه الألفاظ والمعاني، وروى أيضاً في تفسير هذه الآية قال: نظر رسولُ الله (صلّى الله عليه وآله) إلى عليٍّ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السّلام) وقال: "أنا حربٌ لمن حاربتم، وسلمٌ لمن سالمتم" (89).

* * *

الكلمة الباقية:

﴿وجعَلَها كلمةً باقيةً في عَقِبهِ لعلّهم يَرجعون﴾ (90)

35 ـ الأعوج عن أبي هريرة قال: سألتُ رسول الله (صلّى الله عليه وآله) عن قوله: ﴿وجعَلَها كلمةً باقيةً في عَقِبهِ﴾، قال: "جعل الإمامةَ في عَقِب الحسين، يَخرج من صلبه تسعةٌ من الأئمّة، منهم مهديّ هذه الأمّة" (91)

36 ـ حدّثنا عليّ بن أحمد بن موسى (رضي الله عنه) قال: حدّثنا حمزة بن القاسم العلوي العبّاسي، قال: حدّثنا جعفر بن محمّد بن مالكٍ الكوفي الفزاري، قال: حدّثنا محمّد بن الحسين بن زيدٍ الزيّات قال: حدّثنا محمّد بن زيادٍ الأزدي عن المفضّل بن عمر، عن الصادق جعفر بن محمّدٍ (عليه السّلام) قال: سألته عن قول الله عزّوجلّ: ﴿وإذِ ابتلى إبراهيمَ ربُّه بكلماتٍ﴾، ما هذه الكلمات؟ قال: "هي الكلمات الّتي تلقّاها آدم من ربّه فتاب عليه، وهو أنّه قال: يا ربّ أسألك بحق محمّدٍ وعليٍّ وفاطمة والحسن والحسين إلاّ تبت عليَّ، فتاب الله عليه إنّه هو التوّاب الرحيم". فقلت له: يا بن رسول الله، فما يعني عزّوجلّ بقوله: ﴿فأتمّهنّ﴾؟ قال: "يعني فأتمّهنّ إلى القائم (عليه السّلام) اثني عشر إماماً، تسعةٌ من ولد الحسين". قال المفضّل: فقلت له: يا بن رسول الله، فأخبرني عن قول الله (عزّ وجلّ): ﴿وجَعلَها كلمةً باقيةً في عَقِبهِ﴾، قال: "يعني بذلك الإمامة، جعلها الله في عقب الحسين إلى يوم القيامة". قال: فقلت له: يا بن رسول الله، فكيف صارت الإمامة في ولد الحسين دون ولد الحسن (عليهما السّلام)، وهما جميعاً ولدا رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وسبطاه وسيّدا شباب أهل الجنّة؟ فقال (عليه السّلام): "إنّ موسى وهارون كانا نبيّين مرسلين أخوين، فجعل الله النبوّة في صلب هارون دون صلب موسى، ولم يكن لأحدٍ أن يقول: لِمَ فعل الله ذلك؟ وإنّ الإمامة خلافةٌ من الله (عزّ وجلّ) ليس لأحدٍ أن يقول: لِمَ جعلها الله في صلب الحسين دون صلب الحسن؟ لأنّ الله هو الحكيم في أفعاله، لا يُسأل عمّا يفعل وهم يُسألون" (92)

* * *

إلحاق الذريّة بالمؤمنين:

﴿والّذين آمنوا واتّبعَتْهم ذرّيّتُهم بإيمانٍ ألحَقْنا بهم ذريّتَهم وما ألتْناهم من عملِهم مِن شيءٍ كلُّ آمرئٍ بما كسَبَ رهينٌ﴾ (93)

37 ـ محمّد بن العبّاس، عن عبد العزيز بن يحيى، عن إبراهيم بن محمّدٍ، عن عليّ بن نصيرٍ، عن الحكم بن ظهيرٍ، عن السدّي، عن أبي مالكٍ، عن ابن عبّاسٍ في قوله تعالى: ﴿والّذين آمنوا واتّبعَتْهم ذرّيّتُهم بإيمانٍ ألحقنا بهم ذرّيّتَهم﴾، قال: نزلت في النبيّ وعليٍّ وفاطمة والحسن والحسين (عليهم السّلام) (94)

38 ـ روى الشيخ الطوسيّ (رحمه الله) في أماليه عن رجاله، عن محمّد بن مسلمٍ قال: سمعت أبا جعفرٍ (الباقر) وجعفرَ بن محمّدٍ (عليهما السّلام) يقولان: "إنّ الله تعالى عوّض الحسين (عليه السّلام) مِن قتله أن جعل الإمامة في ذرّيّته، والشفاءَ في تربته، وإجابة الدعاء عند قبره، ولا تُعدّ أيّام زائره جائياً ولا راجعاً من عمره" (95). قال محمّد بن مسلم: قلت لأبي عبد الله (عليه السّلام): هذا الجلال يُنال بالحسين (عليه السّلام)، فما له هو في نفسه؟ قال: "إنّ الله تعالى ألحقه بالنبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم)، فكان معه في درجته ومنزلته". ثمّ تلا أبو عبد الله (عليه السّلام): ﴿والّذين آمنوا واتّبعَتْهم ذرّيّتهم بإيمان ألحّقْنا بهم ذرّيّتهَم﴾ الآية (96).

* * *

نورهم يسعى بين أيديهم وبأيمانهم:

﴿يومَ ترى المؤمنين والمؤمناتِ يسعى نورُهم بين أيديهم وبأيمانِهم بُشراكمُ اليومَ جنّاتٌ تجري من تحتها الأنهارُ خالدين فيها ذلك هو الفوزُ العظيم﴾ (97).

39 ـ أبو القاسم الحسنيّ معنعناً، عن جابرٍ، عن أبي جعفرٍ الباقر (عليه السّلام) قال: سألته عن قول الله ﴿يوم ترى المؤمنين والمؤمناتِ يسعى نورُهم بين أيديهم وبأيمانِهم﴾، قال رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم): "هو نور المؤمنين يسعى بين أيديهم يوم القيامة إذا أذن الله له أن يأتي منزله في جنّات عدنٍ، والمؤمنون يتبعونه وهو يسعى بين أيديهم حتّى يدخل جنّة عدنٍ وهم يتبعونه حتّى يدخلون معه، وأما قوله ﴿بأيمانهم﴾، فأنتم تأخذون بحُجَز (98) آل محمّدٍ، ويأخذ آلُه بحجز الحسن والحسين [يأخذان بحجز أمير المؤمنين] (99) عليّ بن أبي طالب (عليه السّلام)، ويأخذ هو بحجز رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم).. حتّى يدخلوا معه في جنّة عدنٍ، فذلك قوله: ﴿بُشراكمُ اليومَ جنّاتٌ تجري من تحتها الأنهارُ خالدين فيها ذلك هو الفوزُ العظيم﴾" (100)

* * *

ووالدٍ وما وَلَدٍ:

﴿ووالدٍ وما وَلَد﴾ (101).

40 ـ محمّد بن العبّاس، عن الحسين بن أحمد، عن محمّد بن عيسى، عن يونس بن يعقوب، عن عبد الله بن محمّدٍ، عن أبي بكرٍ الحضرمي، عن أبي جعفرٍ قال: "يا أبا بكرٍ، قول الله عزّوجلّ؛ ﴿ووالدٍ وما ولد﴾ هو عليّ بن أبي طالبٍ (عليه السّلام)، وما وَلَد الحسن والحسين (عليهما السّلام)" (102).

41 ـ محمّد بن العبّاس، عن أحمد بن هوذة، عن إبراهيم بن إسحاق، عن عبد الله بن خضيرة، عن عمرو بن شمرٍ، عن جابرٍ قال: سألت أبا جعفرٍ (عليه السّلام) عن قول الله عزّوجلّ ﴿ووالدٍ وما ولد﴾، قال: "يعني عليّاً وما ولد من الأئمّة (عليهم السّلام)" (103)

المصادر:

53 ـ إبراهيم:24.

54 ـ كمال الدين 345. الصراط المستقيم 134:2 مع نقيصةٍ. بحار الأنوار 140:24 / ح 6 و ص 141 / ح 7.

55 ـ الحجر:75.

56 ـ لِلمُتَوسِّمينَ: وَسَمَ يَسِمُ وَسْماً وسِمَه: كَوّاه وأثَّرَ فيه بِسِمَةٍ أو كَيٍّ وجَعَلَ لَهُ عَلامَةً يُعْرَف بها ـ تَوَسَّمَ الرجُلُ الشيءَ: تَفَرّسَهُ وطَلَبَ وَسْمَهُ أي عَلامَتَهُ وتعرّفه.

57 ـ عيون أخبار الرضا 200:2 / ح 1. بحار الأنوار 134:25 / ح 6. بحار الأنوار 128:24 / ح 13 مع تقطيع. البرهان 350:2 / ح 8. نور الثقلين 24:3 / ح 89.

58 ـ النحل:43.

59 ـ مُخْتَلَف: اِخْتَلَفَ إلى المكان: تَرَدَّدَ أي جاءَ المَرَّة بَعْدَ الأُخْرى.

60 ـ نهج الحق 210. بحار الأنوار 185:23 / ح 55 و 167:36 / ح 152.

61 ـ طه:132.

62 ـ تأويل الآيات 322:1 / ح 22. بحار الأنوار 219:25 / ح 19. البرهان 50:3 / ح 2.

63 ـ المؤمنون:1.

64 ـ تأويل الآيات 352:1 / ح 1. بحار الأنوار 382:23 / ح 74. البرهان 106:2 / ح 1.

65 ـ المؤمنون:111.

66 ـ مناقب آل أبي طالب 120:2. بحار الأنوار 3:41. البرهان 122:3 / ح 1.

67 ـ النور:36.

68 ـ بالغُدُوّ والآصال: الغُدْوَة جمع: غُدُوّ والغَداة جمع: غَدَوات: البَكرة أو ما بين الفَجر وطلوع الشمس، الأصيلْ جمع: آصال وأصائل وأُصُل: الوقت بين العصر والمغرب أو العَشِيّ.

69 ـ بحار الأنوار 326:23 / ح 4. وباسناد آخر في تأويل الآيات 359.

70 ـ الفرقان:54.

71 ـ تفسير فرات 292:1. بحار الأنوار 360:35 / ح 1 و 145:43 / ح 48.

72 ـ مناقب آل أبي طالب 181:2. البرهان 171:3 / ح 9 باختلاف.

73 ـ الفرقان:74.

74 ـ الشواهد 539:1 / ح 576. تأويل الآيات 385:1 / ح 27. بحار الأنوار 135:24 / ح 9. البرهان 177:3 / ح 7. كنز الدقائق 445:9.

75 ـ الفرقان: 75.

76 ـ مناقب آل أبي طالب 380:3. بحار الأنوار 133:24 / ح 1 و 279:43 / ح 48. نور الثقلين 44:4 / ح 146.7.

77 ـ النمل:59.

78 ـ مناقب آل أبي طالب 380:3. بحار الأنوار 279:43 / ح 48.

79 ـ الأحزاب:6.

80 ـ في الخصال هكذا.

81 ـ الخصال 477. كمال الدين270 / ح 15. كتاب سليم بن قيس 231. عيون أخبار الرضا عليه السّلام 47:1. مناقب آل أبي طالب 296:1. كشف الغمة 508:2. إعلام الورى 395. الغَيبة للطوسي 137. الغَيبة للنعماني 95. تقريب المعارف 177. نور الثقلين 239:4 / ح 21. كنز الدقائق 320:10.

82 ـ كفاية الأثر:175. البرهان 293:3 / ح 15. بحار الأنوار 343:36 / ح 209.

83 ـ الأحزاب:33.

84 ـ بشارة المصطفى 16.

85 ـ شواهد التنزيل 29:2 / ح 648.

86 ـ تفسير فرات 334.

87 ـ الشورى:23.

88 ـ شواهد التنزيل 194:2. البرهان 125:4 / ح 23. وما بين المعقوفتين في بحار الأنوار 241:23 / ح 12.

89 ـ الطرائف 111. بحار الأنوار 65:37.

90 ـ الزخرف:28.

91 ـ مناقب آل أبي طالب 46:4. تفسير الصافي 388:4. بحار الأنوار 253:25 / ح 10. نور الثقلين 597:4 / ح 26

92 ـ الخصال 304. معاني الأخبار 126. كمال الدين 358، تأويل الآيات 556:2 / ح 12. البرهان 139:4 / ح 7. نور الثقلين 597:4 / ح 27.

93 ـ الطور:21.

94 ـ تأويل الآيات 618:2 / ح 6. بحار الأنوار 241:25 / ح 22. البرهان 241:4 / ح 5.

95 ـ أبي، عن سعدٍ، عن محمّد بن الحسين، عن ابن محبوبٍ، عن صباحٍ الحذّاء، عن محمّد بن مروان، عن أبي عبدالله عليه السّلام، قال: سمعته يقول: زوروا الحسين ولو كلّ سنةٍ؛ فإنّ كلّ من أتاه عارفاً بحقّه غير جاحدٍ لم يكن له عوضٌ غير الجنّة، ورُزق رزقاً واسعاً وأتاه الله بفرجٍ عاجلٍ. إنّ الله وكّل بقبر الحسين أربعة آلافٍ مَلَكٍ كلّهم يبكونه ويشيّعون مَن زاره إلى أهله، فإن مرض عادوه وإن مات حضروا جنازته بالاستغفار له والترحّم عليه. كامل الزيارات 85، بحار الأنوار 2:98 / ح 3.

أبي وابن الوليد معاً عن سعيدٍ، عن اليقطيني، عن صفوان وجعفر بن عيسى، عن الحسين بن أبي غندرٍ عمّن حدّثه عن أبي عبدالله ( الصادق ) عليه السّلام قال: كان الحسين بن عليّ عليه السّلام ذات يومٍ في حجر النبيّ صلّى الله عليه وآله وسلّم.. يُلاعبه ويضاحكه، فقالت عايشة: يا رسول الله، ما أشدّ إعجابك بهذا الصبيّ ؟! فقال لها: ويلكِ! وكيف لا أُحبّه ولا أُعجب به وهو ثمرة فؤادي وقرّة عيني. أما إنّ أُمّتي ستقتله، فمَن زاره بعد وفاته كتب الله له حجّةً من حججي، قالت: يا رسول الله، حجّةً من حججك ؟! قال: نعم وحجّتين من حججي. قالت: يا رسول الله، حجّتين من حججك ؟! قال: نعم وأربعةً. قال: فلم تزل تزاده ويزيد ويضعّف حتّى بلغ تسعين حجّةً من حجّ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم بأعمارها. كامل الزيارات 68 ، بحار الأنوار 35:98 / ح 42 ، المستدرك للميرزا النوريّ 268:10 / ح 1191.

96 ـ إعلام الورى220. تأويل الآيات 617:2 / ح 4. البرهان 242:4 / ح 7. نور الثقلين 140:5 / ح 27. كنز الدقائق 450:12.

97 ـ الحديد:12.

98 ـ بحُجَز: الحُجْزَة جمعُها حُجَز: معقدُ الإزار.

99 ـ ما بين المعقوفتين ليست في البحار.

100 ـ تفسير فرات 467. بحار الأنوار 205:7 / ح 92 و 316:23 / ح 25.

101 ـ البلد:3.

102 ـ تأويل الآيات 798:2 / ح 3. بحار الأنوار 269:23 / ح 18. البرهان 462:4 / ح 6.

103 ـ بحار الأنوار 268:23 / ح 16 و 13:36/ ح 17. البرهان 462:4 / ح 7.

منقول من شبكة جنة الحسين (ع)

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2009/12/30   ||   القرّاء : 2477





 
 

كلمات من نور :

إذا قال المعلّم للصبي : قل ( بسم الله الرحمن الرحيم ) ، فقال الصبي : ( بسم الله الرحمن الرحيم ) ، كتب الله براءة للصبي وبراءة لأبويه وبراءة للمعلّم .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 81 ـ في تفسير سورة التكوير

 المعجزة الابتدائية والمقترحة

 شهر رمضان ربيع القرآن

 82 ـ في تفسير سورة الانفطار

 المهديّ رحمة للعالمين

 كلمة شكر للمساهمين بتسنّم الدار المراتب الأولى في المسابقة القرآنيّة للعام ١٤٤٠هـ

 دار السيدة رقية الأولى لنيلها ٣٨ جائزة في مهرجان المصطفى الدولي للقرآن والحديث

 تكريم المشرف العام للدار ضمن الشخصيات القرآنية والحديثية في جامعة المصطفى(ص) العالمية

 83 ـ في تفسير سورة المطفّفين

 تعظيم شعائر الله

ملفات متنوعة :



 نفحات.. في أدب التلاوة* (القسم الأوّل)

 تأمّلات عبادية في الحركة إلى الله تعالى*

 النهضة الحسينية رؤى معاصرة ـ عرض وتقييم

 النبي زكريا والنبي يحيى (عليهما السلام)

 المثل الأول: المنافقون

 شعيشع: كان ( محمد رفعت) يدعو الجميع إلى فهم معاني آيات القرآن قبل التلاوة

 وفد معهد القرآن الكريم في العتبة العباسية المقدَّسة في ضيافة الدار

 السيدة فاطمة المعصومة وتجليات الهداية الخاصة

 أسلوبي في التفسير يتبع نهج الإمام الخميني (ره) والعلامة الطباطبائي

 بركات العيد وآثاره

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2100

  • التصفحات : 8133435

  • التاريخ : 20/03/2019 - 23:21

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4



. :  كتب متنوعة  : .
 التبيان في تفسير القرآن (الجزء الرابع)

 بين التجويد القرآني والتذوق الموسيقي

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 تفسير النور - الجزء الثاني

 اشكالات قرآنية - أسالة وردود

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 البيان في تفسير القرآن

 الكافي لاحكام التجويد

 التفسير البنائي للقرآن الكريم ـ الجزء الاول

 لطائف ومعارف القرآن الكريم بين سؤال وجواب ج3

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 الإمام الجواد أعظم بركةً على شيعتنا

 التوجّه في الصلاة

 كتب أخلاقية للمطالعة

 هل يتأثر النبي (صلى الله عليه وآله) بالسحر

 خلق الرسول الكريم وسيرته المالية

 النجاة من عذاب البرزخ

 في تحريم الخمر والميسر

 في إجبار المستضعفين وعدم معاجلة المستكبرين بالحساب

 القصص القرآنية مبنية على وقائع تاريخية حقيقية

 الرزق بين الأسباب ومشيئته تعالى



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 اشتريت مصحفاً وعلمت بعدها أن بيع المصحف الشريف حرام فهل يجوز لي الاحتفاظ بهذا المصحف؟

 اذا کان الطالب أو الطالبه غير راغبين في الحفظ بل والداهما ...

 ما هو المقصود من ان الله (ألا له الخلق والأمر)؟

 فلماذا هذا الوصف مع أن المعروف هو أن الأنهار تجري على الأرض لا من تحتها؟

 ماهو دور اهل البيت صلوات الله وسلامه عليهم تجاه القرآن ؟

 هل يجوز إهداء ختم القرآن الكريم للوالدين وهما على قيد الحياة واهدائه لنفسه ؟

 أريد تعريف واضح لمفهوم المؤمن ، والفرق بينه وبين المسلم .

 الفرح الذموم

 الابتلاء بالشرّ

 هل امتحان واختبار الله للعباد يشمل الجميع؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 أين الرجبيون - فرقة الغدير

 ولادة السيدة الزهراء (ع) بصوت الأستاذ جابر الثامري

 أنوارك زينب والكرم في ثغر الدنيا تبتسم

 لِمَن السَنا

 إن الله و ملائكته يصلون على النبي ...

 مدائح للإمام المهدي (عج)

 الأستاذ أمير كسمائي (2) _سورة الأحزاب _الآية 40

 الأستاذ أمير كسمائي (1) _سورة الأحزاب _الآية 40

 الأستاذ أمير كسمائي _سورة آل عمران _الآية 144

 اللهم رب شهر رمضان



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (20721)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (9673)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (6765)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6319)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5434)

 الدرس الأول (4901)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (4817)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (4812)

 الدرس الاول (4648)

 درس رقم 1 (4561)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5138)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3486)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2509)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2391)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (2380)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (1944)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (1852)

 تطبيق على سورة الواقعة (1747)

 الدرس الأول (1720)

 الدرس الأوّل (1672)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة القصص

 سورة القدر

 الاعلى

 سورة هود

 الدرس الثاني

 سورة الماعون

 شحات ـ مقام النهاوند

 سورة الانشقاق

 سورة سبأ

 الأستاذ أمير كسمائي_سورة هود_الآية 86

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (5997)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (5630)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (5059)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (4861)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4400)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4328)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4256)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4163)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4158)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4076)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1662)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (1522)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1411)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1408)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1119)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1085)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1068)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1037)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1022)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1021)



. :  ملفات متنوعة  : .
 تواشيح السيد مهدي الحسيني ـ مدينة القاسم(ع)

 السيد عادل العلوي - في رحاب القرآن

 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 1

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع

 سورة الذاريات ـ الاستاذ السيد محمد رضا محمد يوم ميلاد الرسول الأكرم(ص)

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 لقاء مع الشيخ أبي إحسان البصري

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net