00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (13)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (6)
  • الحفظ (14)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (5)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (157)
  • الاحتفالات والأمسيات (75)
  • الورش والدورات والندوات (61)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (76)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (40)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : المقالات القرآنية التخصصية .

        • القسم الفرعي : العقائد في القرآن .

              • الموضوع : الإمامة بالاصطفاء لا بالوراثة .

الإمامة بالاصطفاء لا بالوراثة

المسألة:

 لماذا كانت الإمامة في أئمة أهل البيت (عليه السلام) بالوراثة؟

الجواب:

 إمامة أئمة أهل البيت (عليه السلام) ليست بالوراثة وإنما هي بالاصطفاء من الله جلَّ وعلا، ولذلك فهي ليست ثابتة لكل من انتسب للرسول الكريم (صلى الله عليه وآله) فالكثير ممن ينتسب إلى الرسول (صلى الله عليه وآله) وينحدر من سلالة علي (عليه السلام) وفاطمة (عليه السلام) لم يكونوا من الأئمة (عليه السلام).

نعم اقتضت إرادة الله تعالى ان يجعل الإمامة في رجالٍ من أهل بيت النبي (صلى الله عليه وآله) كما أفاد ذلك في محكم كتابه: ﴿إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا﴾(1).

وأما لماذا وقع اختياره تعالى على خصوص أهل بيت النبي (صلى الله عليه وآله) دون غيرهم من المسلمين فذلك أمره جلَّ وعلا والذي لا رادَّ له فهو ﴿لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ﴾(2) فهو قد اختار محمداً (صلى الله عليه وآله) نبياً واصطفاه بالرسالة دون سائر خلقه ومن قبله اختار أنبياءَ ومرسلين واختار لهم أوصياء.

 يقول تعالى: ﴿إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ﴾(3) ويقول تعالى: ﴿قَالَتْ لَهُمْ رُسُلُهُمْ إِن نَّحْنُ إِلاَّ بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ وَلَكِنَّ اللّهَ يَمُنُّ عَلَى مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ﴾(4) ويقول تعالى مخاطباً موسى (عليه السلام): ﴿وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى﴾(5) وفي آية أخرى: ﴿قَالَ يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالاَتِي وَبِكَلاَمِي فَخُذْ مَا آتَيْتُكَ وَكُن مِّنَ الشَّاكِرِينَ﴾(6).

 فهو تعالى خَلَق الخلقَ وهو الأعلم بما يُصلحهم والأعلم بما يتميَّز به بعضُهم عن بعض، وفعله وتدبيره شأْنَ خلقِه لا يصدر إلا عن حكمةٍ بالغة قد يُفصح عن وجهٍ منها وقد تقتضي عنايته إخفاءها.

 ثم إنَّ الإمامة والرسالة في بيوتات الأنبياء أمر قد سبق وقوعه كثيراً في تاريخ الرسالات كما تفصح عن ذلك آيات كثيرة في القرآن.

 فيحيى (عليه السلام) كان نبياً وقد انحدر من سلالة نبي، فلماذا لم يقع الاختيار على غير يحيى (عليه السلام) ليكون امتداداً لنبوة زكريا (عليه السلام) قال تعالى: ﴿يَا يَحْيَى خُذِ الْكِتَابَ بِقُوَّةٍ وَآتَيْنَاهُ الْحُكْمَ صَبِيًّا﴾(7) فالحكم والنبوة إيتاءٌ من الله تعالى، وقد أهَّل لذلك يحيى (عليه السلام) وكان في عمر الصبا في الوقت الذي كان ثمة رجال حول زكريا (عليه السلام) لم يشأِ الله تعالى اصطفاء أحدٍ منهم وإنَّما شاء تعالى ان يجعل النبوة في ذرية زكريا (عليه السلام) قال تعالى: ﴿فَنَادَتْهُ الْمَلآئِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَى مُصَدِّقًا بِكَلِمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِّنَ الصَّالِحِينَ﴾(8).

 وقد سبقت عنايةُ الله تعالى بداوود (عليه السلام) فجعل النبوة في ذريته فقال جلَّ وعلا: ﴿وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ عِلْمًا وَقَالَا الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي فَضَّلَنَا عَلَى كَثِيرٍ مِّنْ عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ / وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ﴾(9).

 ثم انَّ مريم التي اصطُفيت على نساء العالمين قد كانت من سلالة نبيٍّ هو عمران، فلماذا لم يصطفِ الله تعالى امرأةً من نساء المؤمنين غير مريم بنت عمران (عليه السلام) ﴿قَالَتِ الْمَلاَئِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ / يَا مَرْيَمُ اقْنُتِي لِرَبِّكِ وَاسْجُدِي وَارْكَعِي مَعَ الرَّاكِعِينَ﴾(10).

 ثم انه تعالى اختار لها ان تكون أماً لنبيٍّ من أنبياء الله كما كان قد اختار لها ان تكون من ذرية نبي، فشاءت إرادته ان تكون من سلالة نبي وان يكون نسلُها نبياً وانْ يكون لها الاصطفاء على نساء العالمين ولا راد لمشيئته، فهو لو شاء انْ يصطفي امرأة من غير بنات الأنبياء لفعل، ولو شاء ان يختار لعيسى (عليه السلام) أمَّاً من سلالة غير النبيين لفعل ولكنَّه جلَّ وعلا شاء انْ يجعلها ذريةً بعضها من بعض.

 وإذا انعطف الكلام على شيخ الأنبياء إبراهيم الخليل (عليه السلام) فإنه سنجد تعاقب النبوة والإمامة في ذريته جيلاً بعد جيل إلى أمدٍ طويل، قال الله تعالى: ﴿أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكًا عَظِيمًا﴾(11)، وقال تعالى: ﴿وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِ النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ﴾(12)، وقال جلَّ وعلا: ﴿وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ نَافِلَةً وَكُلًّا جَعَلْنَا صَالِحِينَ / وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ﴾(13).

 وقال تعالى: ﴿قُولُواْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَآ أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأسْبَاطِ﴾(14).

 ويقول تعالى: ﴿وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَّن نَّشَاء إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ / وَوَهَبْنَا لَهُ إِسْحَقَ وَيَعْقُوبَ كُلاًّ هَدَيْنَا وَنُوحًا هَدَيْنَا مِن قَبْلُ وَمِن ذُرِّيَّتِهِ دَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ / وَزَكَرِيَّا وَيَحْيَى وَعِيسَى وَإِلْيَاسَ كُلٌّ مِّنَ الصَّالِحِينَ / وَإِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَيُونُسَ وَلُوطًا وَكُلاًّ فضَّلْنَا عَلَى الْعَالَمِينَ / وَمِنْ آبَائِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ وَإِخْوَانِهِمْ وَاجْتَبَيْنَاهُمْ وَهَدَيْنَاهُمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ﴾(15).

 وهكذا فإننا نجد في القرآن ثناءً وتكريماً مضافاً إلى التصريح بالاصطفاء والاجتباء لذراري بعض الأنبياء.

قال تعالى: ﴿إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحًا وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ / ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ﴾(16).

وقال تعالى: ﴿فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ﴾(17).

 وقال تعالى: ﴿وَجَعَلْنَا فِي ذُرِّيَّتِهِ النُّبُوَّةَ وَالْكِتَابَ وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ﴾.

 وقال جلَّ وعلا على لسان يعقوب مخاطباً يوسف (عليه السلام): ﴿وَكَذَلِكَ يَجْتَبِيكَ رَبُّكَ وَيُعَلِّمُكَ مِن تَأْوِيلِ الأَحَادِيثِ وَيُتِمُّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَعَلَى آلِ يَعْقُوبَ كَمَا أَتَمَّهَا عَلَى أَبَوَيْكَ مِن قَبْلُ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَقَ إِنَّ رَبَّكَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ﴾(18).

 وقال جلَّ وعلا: ﴿أُوْلَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا﴾(19).

وبعد الوقوف على هذه الآيات يتضح ان جعل الإمامة في بيت النبي محمد (صلى الله عليه وآله) لم يكن بدعاً في تاريخ الرسالات.

ـــــــــــــ

1- الأحزاب/33.

2- الأنبياء/23.

3- آل عمران/34.

4- إبراهيم/11.

5- طه/13.

6- الأعراف/144.

7- مريم/12.

8- آل عمران/39.

9- النمل/15-16.

10- آل عمران/42-43.

11- النساء/54.

12- العنكبوت/27.

13- الأنبياء/72-73.

14- البقرة/136.

15- الأنعام/83-87.

16- آل عمران/33-34.

17- النساء/54.

18- يوسف/6.

19- مريم/58.

منقول من موقع هدى القرآن الالكتروني

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/04/15   ||   القرّاء : 5577





 
 

كلمات من نور :

من أراد أن يتكلم مع ربه فليقرأ القرآن .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 دروس تخصصية في التجويد خلال لقاء الدار القرآني الثاني للعام ١٤٤١هـ

 تأملات وعبر من حياة نبي الله سليمان (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله هود (عليه السلام)*

 تأملات وعبر من حياة نبي الله صالح (ع) *

 مهارات وطرق الحفظ كثرة التغيير وسرعة التأثير

 الدار تقيم اللّقاء القرآني الأوّل للعام 1441 هـ

 تأملات وعبر من حياة نوح (ع) *

 زيارة عبادية معنوية لحرم السيدة فاطمة المعصومة (عليها السلام)

 (( شفاء لما في الصدور )) أمسية قرآنية مميّزة

 تأملات وعبر من حياة يوسف (ع) - ج 1 *

ملفات متنوعة :



  الثقل الأكبر

 القوى الغيبية في القصة القرآنية

 سورة الحمد: أهدافها، معطياتها ( المقطع الاول )

 النبي شعيب (ع)

 حديث الدار (17)

 صاحب تفسير نور الثقلين

 التغيير الإيجابي ثقافة وسلوك

 يوم الرعاية الصحية

 حلقات في شرح وصايا الإمام الباقر (عليه السلام) - 15 *

 أحسن القصص / قضاء طفل

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2187

  • التصفحات : 9081284

  • التاريخ : 24/01/2020 - 15:16

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 السعادة و النجاح تأملات قرآنية

 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3



. :  كتب متنوعة  : .
 التربية القرآنية في وصية لقمان

 تفسير النور - الجزء الثامن

 تفسير نور الثقلين ( الجزء الرابع )

 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 الصوت الندي ـ دروس مفصلة في علم الاصوات

 تفسير كنز الدقائق ( الجزء الأول )

 مفتاح الأمان في رسم القرآن

 الفتح الرباني في علاقة القراءات بالرسم العثماني

 تفسير النور - الجزء العاشر

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 هل القرآن الذي هو بأيدينا اليوم هو القرآن الذي نزل على الرسول الأكرم (ص) ولم يطرأ عليه أي تحريف أو تغيير؟

 أتشير هذه الآية الى وسائط النقل المتعارفة بيننا اليوم ؟

 معنى (إدخلوها بسلام آمنين)

 السؤال: منذ متى نشأت دراسة أصوات القرآن الكريم وكيف كانت؟

 ما هو سرّ التفكيك بين البحوث الروائية و البحوث التفسيرية في تفسيري الميزان و التسنيم؟

 المقدار الزمني ليوم الحساب

 قال تعالى :( وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ) [ الأحزاب : 53 ] . أليس المقصود بكلمة الحجاب الواردة في الآية المباركة هو حجاب النساء قطعاً ، لأن نساء النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) كنَّ يرتدين الحجاب الشرعي قبل وبعد

 تقديم (لم يلد) على (لم يولد) في الآية

 هل يجوز تقبيل القرآن الكريم؟ حيث يُقال أنه حرام أو لا يجوز؟

 لماذا قال في القرآن الكريم: {الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ} [سورة الماعون/ 5]، ولم يقل: في صلاتهم؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 انوارك زينب والكرم

 يا سائلي اين حل الجود والكرم - الإمام السجاد (ع)

 هذه الجنة لا جنة عاد - الإمام الكاظم (ع)

 طلعت بك العليا بنجم اسعد - الإمام حسن العسكري (ع)

 جواد الأئمة يا سيدي

 إذا حل خطب تلوذ العباد - الإمام الكاظم (ع)

 يارب خير المرسلين

 يا طائر الحب غرد

 ياقمر التم

 يا كعبة الآمال



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21372)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10154)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7201)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6759)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5785)

 الدرس الأول (5697)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5149)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5099)

 الدرس الاول (4960)

 درس رقم 1 (4920)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5372)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3654)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (3019)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2703)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2544)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2120)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (2002)

 تطبيق على سورة الواقعة (1932)

 الدرس الأول (1914)

 الدرس الأوّل (1825)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الزلزلة

 سورة الحشر

 المطففين 1 ـ 26

 القلم

 سورة الليل

 ق 1 ـ 15

 سورة النازعات

 سورة التكوير

 الأسراء 1 - 7

 سورة الزخرف

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6483)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (6066)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (5438)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5225)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4785)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4680)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4627)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4545)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4531)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4440)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1838)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (1663)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1567)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1559)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1282)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1259)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1232)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1188)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1182)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1175)



. :  ملفات متنوعة  : .
 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي

 سورة الاحزاب ـ السيد حسنين الحلو

 السيد عادل العلوي - في رحاب القرآن

 تواشيح الاستاذ أبي حيدر الدهدشتي_ مدينة القاسم(ع)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السادس

 سورة الانفطار، التين ـ القارئ احمد الدباغ

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net